02 ديسمبر 2012 4:08 ص
الأهلي عاد من باب الاتحاد

 
? من بوابة الاتحاد عبر الأهلي إلى نهائي دوري أبطال آسيا، ومن بوابته أيضًا عاد متماثلاً للشفاء من وعكته التي ألمت به والخسائر التي لحقت به، فالأهلي لم يكن ينقصه سوى الفوز في أي مباراة من أجل تحقيق التوازن المعنوي بعد النهائي الآسيوي، فما بال الفوز يحضر في مباراته أمام منافسه التقليدي وجاره الاتحاد وبالثلاثة التي كانت قابلة أن تكون أربعة وخمسة بفرصة فيكتور وقبلها فرصة باخشوين وتصويبة العيسى التي هزت أعمدة المرمى الاتحادي، ويقينيبأن الانتصار الأهلاوي جاء في وقته كما يتحدث كثير من أنصار هذا النادي إلا أن هناك نقطة جديرة بالمناقشة لم أشأ الحديث عنها في وقت توالي العثرات وهي أن الأهلي الذي تعثر من الاتفاق قبل ملاقاة جاره كان مسيطرًا على مجريات المباراة، وأتيحت له فرص مبكرة للتسجيل لو أحرز أيًا منها لما خسر ولتغيرت ملامح المباراة في النهاية أي أن الأهلي لم يكن في أزمة انحدار كبير في المستوى بل على العكس كان يؤدي بشكل جيد ويخلق الفرص إلا أن النتائج كانت عكسية.
? وبالعودة للقاء الاتحاد والأهلي فإنه جاء واقعيًا بانتصار الفريق الأفضل المستقر حتى لو قست عليه النتائج علاوةً على أن بعض راصدي تاريخ مبايات الفريقين سجلوا للأهلي عدة منعطفات مهمة تستحق التوقف عندها فأول لقاء بينهما عربيًا كسبه الأهلي وأول مباراتي حسم آسيوية ظفر بها الأهلي في النهاية، وأول مباراة بينهما خارج الأرض في الرياض في نهائي كأس الملك ثم في الشرائع في مباراة دورية التحفتا برداء الأهلي، وكل تلك المنعطفات تؤكد تفوق الأهلي على منافسه الاتحاد إلا أنني أرى أن الأخير سيعود لمجابهة الأهلي متى منح شبابه ومواهبه الفرصة والإحلال في مواقع الفريق ومراكزه مثل فهد المولد وباهبري والصبياني وعسيري وغيرهم، وليفعل مثل الأهلي الذي منح الفرصة للبصاص وباخشوين وقبل ذلك محمد آل فتيل وسعيد المولد وغيرهم في أوقات سابقة ولازالت تلك العناصر تأخذ فرصتها متى سنحت لها.
? الأهلي لم يتعاف تمامًا فهو بحاجة إلى أن يتقدم خطوات على صعيد المستوى والانسجام والتكامل العناصري وبحاجة إلى نتائج إيجابية قادمة تبعث في شرايينه الاستقرار أكثر.
? من يقول ان منصور الحربي لم يصافح هزازي إبراهيم خانته المتابعة، فهناك صور واضحة للمصافحة تؤكد الرصيد الجميل من الأخلاق والهدوء الذي يتمتع به منصور علاوةً على ثبات مستواه وحرصه وانضباطه في التدريبات واسألوا زملاءه في المنتخب.
? عبدالرحمن العمري حكم المباراة كان جيدًا إلا أنه تغاضى عن طرد أبوسبعان الذي شاهدته أربع مرات في المباراة يضرب ثم يعتذر.

اقرأ ايضاً لمحمد الشيخي

انهيار بيت الكرة السعودي
الكلمات
للقراءة
متفق
مختلف
418
2.50 د
0
0
يا مهنا اضبط لجنتك
الكلمات
للقراءة
متفق
مختلف
473
2.21 د
0
0
التمهيد للإخفاق!!
الكلمات
للقراءة
متفق
مختلف
429
2.80 د
0
0
رأي الجمهور وحديث القصبي
الكلمات
للقراءة
متفق
مختلف
431
2.90 د
0
0
الكلمات 431 | للقراءة 2.90 د | قراءة 90 | تعليقات 0
0%
0%

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *