23 فبراير 2015 4:25 ص
المستثمر الأجنبي والسيولة

مع اقتراب دخول المستثمر الأجنبي لسوق الأسهم السعودية، يجب أن ندرك أولا أن الهدف ليس بسبب الحاجة «للسيولة» للسوق، فالاقتصاد الوطني لدينا يعتبر «غنياً» بالسيولة، والأدلة كثيرة، سواء بما لدى البنوك وحساباتها لعملاء البنوك أو ما لدى مؤسسة النقد، والدليل الآخر هو الاكتتابات العامة المطروحة وآخرها البنك الأهلي، وكذلك حجم القوة الشرائية والسحوبات التي تتم. كل ذلك يعني أن لدينا قوة سيولة عالية جدا لا شك بها، مما يعزز قوة الاقتصاد الوطني وجاذبيته أساسا، إذاً ما أهمية دخول المستثمر الأجنبي للسوق السعودي؟ هنا، يجب أن نتوقف عند أن الهدف الأساسي هو «زيادة» عمق وتوسعة المستثمرين وقاعدته، وهذا هدف أساسي لهيئة السوق، ويجب أن ندرك أن كلما كان السوق يتميز بمزيد من المتعاملين «المستثمرين» وحتى المضاربين وحجم تداول أكبر وشركات اكبر، يزيد من عمق وقوة السوق مستقبلا، مع توسع قاعدة السوق، وهذا ما سيزيد من دخول مستثمرين «يفترض» أكثر خبرة ومعرفة ودراية، وأن السوق سيكون هناك محترفون ومتعاملون أكبر مما هو الآن، وهذا ما يعزز قيمة وجاذبية السوق.

يجب أن ندرك ونعلم أن السوق السعودي «الأكبر» بالمنطقة، وهو من يجذب المستثمر وليس العكس، وهذا ما يعني أن السوق السعودي «مغرٍ» للمستثمر من جوانب كثيرة، سواء كقطاعات أو نتائج مالية للشركات، وقوة ومتابعة وضبط ورقابة هيئة السوق المالية تعتبر من الأفضل بالمنطقة، وحجم الزخم العالي بالسوق يعتبر أيضا من أعظم العوامل الجاذبة بالسوق، ومما يعزز الجاذبية والقدرة بالسوق السعودي، وهذا ما يجب أن « نفخر» به كحقيقة وهي فرص الاستثمار بالسوق السعودي عالية جدا لمن يجيد الاستثمار واقتناص الفرص، والفرص بالسوق السعودي تتجدد تباعا فكل ربع سنة نجد فرصاً «غالبا» بطرح شركات جديدة وهي بغالبية مميزة، وهذا ما يجب ان يستثمره ويستفيد منه أبناء هذه البلاد، ولا ننسى أهم عامل في الأسواق والدول وهو «الأمن والاستقرار» وثبات السياسات المالية والنقدية، التي تدعم كل مستثمر والتوجه له، وهذا ما يجب أن ندركه ويدركه المستثمر الأجنبي، وهذا ما يعزز الثقة بالاقتصاد الوطني والاستثمار به.

وضع السوق السعودي هو الأكثر جاذبية لمتغيرات كثيرة، والمستثمر الأجنبي هو لزيادة «قاعدة» السوق «والعمق» له، فلسنا بحاجة للسيولة أو نعاني مشكلة في ذلك، وهذا ما يضيف مستقبلاً الكثير كما يتوقع، ويعزز القدرة له خلال المرحلة القادمة. 

اقرأ ايضاً لراشد محمد الفوزان

الصين والهند.. ميزان العالم
الكلمات
للقراءة
متفق
مختلف
474
2.22 د
0
0
وزير الإسكان والمستقبل
الكلمات
للقراءة
متفق
مختلف
405
2.10 د
0
0
هل نحتاج العملة المعدنية؟
الكلمات
للقراءة
متفق
مختلف
311
1.33 د
0
0
المتقاعدات فقط 10.5%!
الكلمات
للقراءة
متفق
مختلف
432
2.90 د
0
0
الكلمات 432 | للقراءة 2.90 د | قراءة 276 | تعليقات 0
0%
0%

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *