06 يناير 2013 5:05 ص
سوالف استراحات!!

 
? لم نكن نود أن ندخل كأس الخليج بل ونخوض اليوم أقوى اللقاءات أمام العراق وسط هذه الفرقعات الإعلامية والألغام الكلامية التي انفجرت في وقت غير مناسب وأتمنى ألا تؤثر على روح اللاعبين وحماسة المنتخب، فعندما نشيد بالرأي والرأي الآخر إذا كان النقد هادفا بعيدا عن النيل من كرامة الآخرين نرفض في المقابل أي تصفية حسابات أو خروج عن النص يدفع الإعلام الملون إلى أن يحوله مادة ثرية للتناول في خضم بحثنا عن هوية منتخبنا وآماله في بطولة الخليج، ولقد تابعنا في الأيام الأخيرة معسكر منتخبنا واستعدادات المنتخبات الأخرى إلا أن الجانب المثير الذي طغى على حديث المجالس هو مسار الردود الإعلامية بين النجمين فهد الهريفي وياسر القحطاني الذي بدأ منذ فترة ليست بالقصيرة واتخذ الآن منحىً آخر لقي قبولاً في معسكر ورفضًا في آخر، وخاصةً عندما رد فهد الهريفي على حديث ياسر الأخير ووصفه بسوالف استراحات وكأنه يعيد الكرة إلى ملعب ياسر الذي استخدم نفس اللغة في دفاعه عن علاقته برايكارد وتهميش رأي الهريفي بقوله: من أنت؟ وبعيدًا عن النوايا وما يقصده الهريفي أو ياسر إلا أن الهجوم الإعلامي المتبادل بما حمله من معان وإشارات تصل لنقطة التقاء واحدة وهي العلاقة المتوترة بين نجمين لهما مكانتهما على خلفية آراء ونوايا مبطنة وتراشق لفظي سابق، وفي رأيي انه كان من الأفضل لياسر أن يحتفظ بتلك الآراء أو الانتقادات في أرشيفه إلى أن تنتهي البطولة ثم يرد كما يريد لا أن ينبري في وقت حساس ومفصلي لمنتخبنا قبل ساعات من انطلاق البطولة ويخرج في الإعلام بهذه الصورة وربما يعدها المراقبون إحدى عوامل الإخفاق فيما لو حدث لا سمح الله.
? ربما ما يدعم عبارة سوالف الاستراحات الهريفية ما نشاهده حاليًا على مختلف القنوات الخليجية من برامج ومجالس تمتد إلى ساعات طويلة وكأننا سنتابع كأس العالم وليس كأس الخليج التي ستشارك فيها ثمانية منتخبات جميعها شهدت تراجعًا في مستوياتها ونتائجها على مستوى القارة وهو ما يفسر القول السائد في الوقت الحاضر بأن البطولة الحالية هي امتداد لبطولات سابقة يمثل الإعلام فيها الصوت الأقوى بينما المستويات في الميدان تشكو العوز الفني، وهنا استدرك أن بعض بطولات الخليج السابقة كان يسبقها صيت النجوم أيام ماجد عبدالله وجاسم يعقوب ومنصور مفتاح وحسين سعيد وغيرهم، أما الآن فلو بحثت في قائمة كل منتخب لما وجدت من يبلغ مكانة أحد هؤلاء النجوم وغيرهم من عمالقة الفن الكروي الخليجي.
? عدد كبير من ساعات البث المواكبة للبطولة في قنوات الخليج أغلبها سيكون للبرامج الحوارية والتحديات والسوالف الإعلامية أكثر من دقائق المباريات وهو ما يعني أن المتابع الخليجي سيقضي جل وقته في الحكي.

اقرأ ايضاً لمحمد الشيخي

انهيار بيت الكرة السعودي
الكلمات
للقراءة
متفق
مختلف
418
2.50 د
0
0
يا مهنا اضبط لجنتك
الكلمات
للقراءة
متفق
مختلف
473
2.21 د
0
0
التمهيد للإخفاق!!
الكلمات
للقراءة
متفق
مختلف
429
2.80 د
0
0
رأي الجمهور وحديث القصبي
الكلمات
للقراءة
متفق
مختلف
431
2.90 د
0
0
الكلمات 431 | للقراءة 2.90 د | قراءة 190 | تعليقات 0
0%
0%

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *