31 أكتوبر 2012 5:29 ص
عمدة الأهلي وعمدة الاتحاد!!

 
** في لقاء الذهاب الماضي عتبت الجماهير الاتحادية على العمد الموالين للنادي الذين أضاعوا تذاكرها لكنهم ردوا بحضور إيجابي مفيد صب في مصلحة العميد، وعتبت الجماهير الأهلاوية على العمدة عماد الحوسني وبعض زملائه في ضياع فرص تسجيل كانت ستغير من وجه المباراة وظروف ومعطيات الفريقين قبل لقاء الرد، ونفس الجماهير تعود اليوم لتجدد الثقة لعل وعسى أن يخرج رفاق العمدة بمحصلة تعيد أجواء الفرح للقلعة الخضراء وإلى سماء النادي الملكي العتيد، ومن هذه الصورة تستعيد الذاكرة عبق المنافسة الشريفة بين ناديين صنعا تاريخ كرتنا وقدما ملامح التشويق على أصوله وفي النهاية تقبع النتائج تحت مظلة كرة القدم وعراك أرجل ورؤوس داخل مستطيل أخضر لا مجال فيها للندم، ولقد رسخ الناديان الجذور التاريخية لتنافسهما التقليدي فلا إساءات ولا صدامات سوى الإثارة الجميلة المحببة والتشويق البريء الذي سبق المباراة وأعقبها في الحارات والأحياء والمنتديات وساحات الإعلام، أما اليوم فلا مجال سوى للحسم ولا صوت يعلو على صوت الواقع ونتاج الميدان فإن انتهت أهلاوية فسيكون الأهلاويون قد قلبوا الطاولة في وجه جارهم وضربوا عدة عصافير بحجر التأهل، أما إذا تأهل الاتحاد فإنه قد استثمر نجاحه في حسم موقعة الذهاب وقطعه لنصف المشوار نحو النهائي.
** ما لمسته في المجتمع الرياضي أو (الجداوي) البسيط أن الاتحادي يقول بدون تعقيد حسمناها في الذهاب والأهلاوي يقول بتلقائية انتظرونا في الإياب، وبين ثقة الاتحاديين وأماني الأهلاويين تنعقد في عاصمة كرة القدم السعودية ومنشأ أساطيرها ونجومها القمة الكروية الكبرى للخروج بنتيجة نهائية للمتأهل لنهائي دوري أبطال آسيا والمؤهل لتمثيل الكرة السعودية في الختام القاري المثير، وتنطلق هذه القمة المنعقدة في جدة امتدادا لسابقتها الأسبوع الماضي لحسم الجدالات والنقاشات الجماهيرية والإعلامية فلم يبق طرف من أطراف الحديث عن المواجهة السابقة والمواجهة الحالية إلا وتم الإبحار فيها بتفصيل ممل فنيا وتكتيكيا وإداريا وتنظيميا وإعلاميا وجماهيريا.
** أجزم بأن الأمير خالد بن عبدالله والأمير فهد بن خالد بذلا كل جهود التهيئة ووفرا كل أسباب النجاح للاعبين من دعم وتواجد مستمر ولقاءات دائمة ومناقشة كل الأخطاء بشفافية وإيجاد الحلول مع وجود جهاز فني قدير يقوده ياروليم وجهاز إداري خبير يتزعمه طارق كيال، وهذا العمل المنظم لا يعني أن النتائج تأتي جميعها إيجابية لاختلاف المعطيات في بعض الأحيان على أرض الميدان، ويبقى الدور على اللاعبين لتلافي الأخطاء وتأدية الأدوار وتنفيذ التعليمات الفنية حتى تكتمل لوحة النجاح والعمل المنظم.
** الطيب جدا محمد فايز الأمور لديه مرهونة بالتساهيل وتوافر الدعم المادي إلا أنه محظوظ بخبرة الاتحاد في مشاويره الآسيوية والتوفيق الذي يواكب نتائج الاتحاد كما حدث أمام غوانزو الصيني وأمام الأهلي في لقاء الذهاب.
** الأهلي والاتحاد لم يقدما لنا كرة جميلة في لقاء الذهاب الذي غلب عليه الانضباط التكتيكي لذا فإننا ننتظر منهما المتعة الكروية في الإياب وأن يقدما لنا في قالب فاخر في نهاية المطاف الفريق المؤهل لتمثيل الكرة السعودية في النهائي الآسيوي.

اقرأ ايضاً لمحمد الشيخي

انهيار بيت الكرة السعودي
الكلمات
للقراءة
متفق
مختلف
418
2.50 د
0
0
يا مهنا اضبط لجنتك
الكلمات
للقراءة
متفق
مختلف
473
2.21 د
0
0
التمهيد للإخفاق!!
الكلمات
للقراءة
متفق
مختلف
429
2.80 د
0
0
رأي الجمهور وحديث القصبي
الكلمات
للقراءة
متفق
مختلف
431
2.90 د
0
0
الكلمات 431 | للقراءة 2.90 د | قراءة 106 | تعليقات 0
0%
0%

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *